إشتباكات الليثي وحرق منازل وسيارات وبشر

العالم الأول.. والعالم الليبي!

أفهموا اللي بنكتبه توا رجاء، كلامي موجه لفئة معينة من الناس ومش للكل: لما بتتكلم على مجزرة بوكوحرام أو مجازر سوريا أو العراق أو غيرها من المجازر اللي تصير في دول العالم الثالث، وبتحاول تقارنها بالمجزرة الأخيرة في فرانسا (شارلي هيبدو) أو أي حادثة زيها ماتو فيها حفنة من الناس (مش مدن وقرى) واللي صارت…

قتلاهم وقتلانا

الليبيين اللي يلومو في مظاهرة رئاس الوزراء في باريس اللي طلعت تضامنا مع قتلى جريدة شارلي هيبدو، قصدي على أساس إنتم بايتين في الشوارع بسبب قتلى ومخطوفي بلادكم؟ ولا مدايرين إعتصامات في حياشكم على الأقل؟ ولا بالك تكتبو عالفيسبوك عليهم!؟ تي لاتنهى عن خلق وتأت بمثله يا ليبي. غير إحترم قانون المرور بس اللي مخليينهولك…

وطنك

أرض الله واسعة جميلة فلتهاجر فيها، لتحمل وطنك بين جنباتك ولترحل، فوطنك يا ولدي حيث يرتاح قلبك لا حيث ولدتك أمك. المصدر: https://www.facebook.com/permalink.php?story_fbid=1000194713329558&id=919975724684791

نحنا جيل بناه معمر!

مش عارف علاش لازم نطلعو دستور جديد وعلاش مارجعناش لدستور قبل 69؟؟ شن العبرة من الفوضى؟ وصرف المليارات؟

السبب هو غوغائية المستفيدين بإسم الثورة وكذلك ماننسوش جهل الشعب باللي قاعد ايصير لأن لو الشعب واعي ومثقف في أغلبه ماكانش حكمنا معمر 42 سنة من الأساس لكن معمر سهل الغش والواسطة ودعمها وماحطلهاش قوانين لمكافحتها، وزاد أصل فينا القبلية والجهوية وسقاها ورعاها، وأصلاً حني من الأول فينا هلبا جهل، لأن كان هذا راهو في ال69 ماكانش حد طلع يقول أبليس ولا أدريس!!

الوطن

هل الليبي هو من ملك جواز السفر الالكتروني أم من يقدم لليبيا بالعمل والكلمة؟ أليس من يحترم قوانين البلاد والعباد ويؤدي كل يوم ماتستحقه البلاد من عمل وبـــنــــــاء دون إستغلال ولاغش، هو الليبي الأصيل؟
إن مايحدث في بلدي اليوم لهو امر مخزي، سمحنا فيما سبق بتدخل الأجنبي لأننا لانملك سلاح الأجنبي، وكانت له مبرراته ومعارضيه ومعاضديه، واليوم نسمح للأجنبي بالتدخل لأننا لانملك منطقاً ولا إنسانية ولا حكمة للتصالح والنقاش، ليس لدينا سوى حوار الرصاص.

حل كل المشاكل!

تعليقاً على خبر إقفال ميدان الجزائر بالعاصمة الليبية وحظر دخول السيارات إليه والسماح فقط للمترجلين بالتنزه فيه، إكتشفت الحل لجميع مشاكل العاصمة وهي على سبيل المثال لا الحصر:

سامحوني

الأخير لاخر.. تتكلم إيقيموك. هادي حرية فبراير. وكان نندري عليهم الليبيين هكي راني ماطلعتش ضد معمر. هذا من الأخير. لأنه الليبيين إتضح إنهم مايستاهلوش ليبيا. ولايستاهلو حرية. ولايستاهلو دولة قانون. مش إن الطلعة ضد الظالم غلط، لا لا ماتفهموهاش هكي، أني لو كنت نعرف بس الليبيين على حقيقتهم، راني قعمزت في حوشي وراني توا نسب…

انتهت اللعبة

من وجهة نظر لاعب للألعاب “الحاسوبية” لما نتخيل الكون لعبة محاكاة كبيرة، نفكر كيف حنقدر نعيّش هالكائنات على مصدر طاقة مصيره النضوب ومانلقاش حل إلا الطاقة الشمسية. السؤال هو علاش ليبيا ماتحولتش للطاقة الشمسية وعلاش فلوس النفط مايمشيش جزء كبير منها لتطوير هالمجال؟ خيرهم فلوس النفط كلهم ماشيات معاشات!؟ الناس اللي تاخد في هالمعاشات ماعندهاش…

كتابة

ما الفائدة من الكتابة؟

دعنا نتفق في البداية أن كل مايدور في ذهنك سيبقى حبيس خيالك فقط، إن لم تنطق به أو تدونه فقد تنساه في صباح اليوم التالي حين تزول كل مسبباته، فإن نطقت به للآخر فربما تكون سبباً في قدح زناد عقله، أما حين تتم كتابته فسيتحوّل إلى حقائق ملموسة قابلة للنقاش والنقل والحفظ، سواء لغيرك أو لنفسك.

أزمة الكهرباء ويوم الجمعة

الكهرباء ليوم الجمعة تم قطعها 6 ساعات فقط حسب خطة توزيع الأحمال، لكن ما لا أفهمه أن علي تحمل 6 ساعات دون كهرباء وفي ذات الوقت جميع المحلات تقريباً مقفلة ظهر الجمعة، كما ان كل المؤسسات الحكومة مقفلة، بالإضافة لنزوح العديد من العائلات من منازلها ولاننسى أخبار تركيب محطات قدرتها بضع ملايين من الواط.

هذا الشيء يجعلني أؤمن بأن السبب واحد من إثنين: